المواضيع التى لم يرد عليها | عرض المواضيع النشطة التوقيت الحالى 12 ديسمبر 2017, 4:43 am





الرد على الموضوع  [ 5 مشاركة ] 

Share |


تحت المظلة 
الكاتب رسالة
أكاديمى جديد
أكاديمى جديد

الصورة الشخصية للعضو

مشاركات:
3
مكان:
الشرقية
الإسم الحقيقى:
وليد نصار
الحكمة المفضلة:
" ليس من الصعب أن تضحى من أجل إنسان , ولكن الصعب هو أن تجد إنسان يستحق ان تضحى من أجله "
مشاركة تحت المظلة


كم كان الجو شديد البرودة , وها قد بدأت الأمطار تهطل بغزارة غير معتادة حيث كادت الأطراف تتجمد ولكن كم انا محظوظٌ فأنا أصف مشهد المارة فقط حيث أننى أقود سيارتى فى طريقى الى المنزل بعد يومٍ من العمل الشاق والممل أيضاً لذا قمت بتشغيل بعض من الموسيقى . ولم يكن ليوقفنى شئ فأنا أحتاج بشدة لفنجان من القهوة وبينما انا فى طريقى وعلى أنغام على الحجار " مطر وعصفور إرتعش وبين إيديكى الطيبة طلب الأمان أيوة بحبك أه بحبك من زمان " فأنا أعشق هذا الرجل بشدة وبالفعل كم كانت تبدو ملائمة لما يدور حولى وفجأة شعرت برعشة أسفل عنقى جراء شيئاً شاهدته وجعلنى أتوقف على أحد جنبات الطريق . فأظنها هى التى تقف إلى هناك - نعم هى - لا يمكننى أن أخطؤها نعم هى إلى هناك تحتمى تحت المظلة ترتعد من قسوة البرودة, ويبدو عليها الإرهاق المفرط لا أعرف لم توقفت؟ فيجب أن أعاود السير ولكننى لا أستطيع فلقد أخذت أتذكر أشياءاً كثيرة كنت قد نسيتها أو حتى تناسيتها . أتذكر حينما كنا صغيرين , وكيف كنت أخجل عند لقائها وذلك الشعور الغريب داخل قلبى وكأن دقاته تطارد بعضها البعض وكلما إقتربتْ إزداد القلب خفقاناً وحينما نتحدث تهرب من بين شفتى الكلمات ليعم السكات والذى كنت أعتبره أبلغ من أى كلمة فى الوجود , ولكم أفتقد هذا الإحساس الجميل النقى , الذى لايضاهيه أى إحساس أخر فى الوجود فهو " الحب الأول " لا محالة . وأتذكر حينما إستجمعت قواى وصارحتها بما أحمل لها من مشاعر وبالطبع ليست جميعها فالكلمات كانت لتعجز أمام شعورى نحوها . لكم كانت تعجبها كلماتى , أشعارى , كتاباتى وحتى جرأتى المصطنعة . فلقد كانت ترحب بكل شئ لا تمانع أبداً طالما تأخذ اما حينما تطالب بأن تعطى فهنا تكمن المشكلة فلكم كانت تتسم بأنانية مفرطة . حينما تحدثت إليها أول مرة وصارحتها بما أكن لها لم تكن لتصدق أن احداً ما أعجب بها بل ويحبها بكل هذا الحد وحينما أعطيتها كل ما أملك من مشاعر أصبحت أقوى كثيراً وأكثر ثقة بالنفس لتجرحنى و ........ صه ما كل تلك التفاهات التى تفكر بها؟ الأمطار تزداد شراسة وأنت هنا تتركها هكذا ترتعد ؟ لذا ودون تفكير قررت أن أقترب منها وأقترح توصيلها حيث تشاء ورغم شكى فى نجاح هذا إلا أننى أدرت المحرك وإقتربت أكثر فأكثر حتى كدت أصل إلا أن جائت سيارة أخرى حالت دون وصولى إليها وإضطرتنى للوقوف .بل ووقفت تلك السيارة لينزل منها شخصٌ ما متوجهاً إليها وقبل أن يصل حتى وجدتها تهفو إليه لتستقر بين أحضانه وكأنها تستمد منه إحساسها بالأمان وتلومه أيضاً على تأخره فى المجئ , وبدوره هو الأخر كأنه يعتذر لها ويمدها بأمان أكثر فوجدته يداعب خصلات شعرها المبللة بالماء ثم يخلع معطفه ليضعه على كتفيها ويدخلان إلى السيارة لينطلقا حيث لاأعلم .... نعم بالتأكيد أظنه هو فأنا لم أره من قبل حيث رفضت ُ بالطبع الذهاب إلى حفل زفافهما رغم الدعوة المزخرفة التى وجدتها أمام باب شقتى ,وبينما انا فى تلك الخواطر إستفقت على صوت السيارات خلفى تطالبنى بالتحرك حيث أننى أقف بعرض الطريق وبالفعل أدرت المحرك وإنطلقت لأشعر بحرارة الدموع تتساقط على وجنتى, ولكننى تمالكت كل هذا بإبتسامة صغيرة قائلاً لنفسى إهدأ " إنها تشعر بالأمان الأن "


06 فبراير 2010, 6:32 pm
الملف الشخصى
مشرفة قسم الخواطر

الصورة الشخصية للعضو

مشاركات:
795
مكان:
my own world
الإسم الحقيقى:
جيهان راضي
الحكمة المفضلة:
المرأة عاشت ألوف السنين مثل مرآة تعكس صورة للرجل أكبر و أجمل من الحقيقة !
حالة التأكيد:
كاتب موثوق و مؤكد هويته
مشاركة Re: تحت المظلة


مساء الخير
اولا اهلا بك معنا في الأكاديمية ... اتمنى أن تستمر معنا دائماً و تنير صفحات الأكاديمية بأعمالك و مشاركاتك .. :)
القصة رائعة بحق بداية من العنوان ملفت بشدة و له وقع أدبي متميز ... فكم من الأحداث ممكن أن تحدث تحت المظلة ... تناولت فكرة الحب الأول بشكل هام ... تيقنا جميعاً من أن حبك الأول هو حبك الأخير مثلما قال الرائع إحسان عبد القدوس ... فكم من أشخاص يدخلون حياتنا ... نهتم بهم ... لأمرهم ... نغمرهم حباً و حناناً ... لكن تكشف لنا الأيام ان حياتنا مدرسة نتعلم منها الكثير ... نرى كثيرون ... و نفارق اكثر فتلك هي الحياة ... اما إذا تحدثنا عن جو الشتاء الدافيء الذي عبرت عنه فهو ممتع بحق ... شعرت ببرودة شديدة خارج السيارة و دفء له لذة بالداخل مع صوت جميل مثل علي الحجار وصف رائع يحسب لك ...
تحياتي لك على ما أبدعت مع تمنياتي بدوام التوفيق ..

_________________



06 مارس 2010, 4:57 pm
الملف الشخصى الموقع الشخصي
أكاديمى جديد
أكاديمى جديد

الصورة الشخصية للعضو

مشاركات:
3
مكان:
الشرقية
الإسم الحقيقى:
وليد نصار
الحكمة المفضلة:
" ليس من الصعب أن تضحى من أجل إنسان , ولكن الصعب هو أن تجد إنسان يستحق ان تضحى من أجله "
مشاركة Re: تحت المظلة


تحياتى سندريلا ولكم كانت رائعة كلماتك ووصف تحليلى بسيط ودقيق ووافى مما يضيف إلى عملى المتواضع فشكراً لك وكم يشرفنى الإستمرار


06 مارس 2010, 5:14 pm
الملف الشخصى
أكاديمى نشيط
أكاديمى نشيط

الصورة الشخصية للعضو

مشاركات:
123
مكان:
الإسكندرية
الإسم الحقيقى:
أسماء مصطفى
الحكمة المفضلة:
اللهم أسترنا فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض عليك
حالة التأكيد:
كاتب موثوق و مؤكد هويته
مشاركة Re: تحت المظلة


أهلا بالصديق الجديد فى أكاديميتنا العزيزة

قصتك عباره عن لحظة روجوع يتذكر فيها البطل حياته الماضية مع حبيبته التى جرحت قلبه بلا شعور بالذنب

ولكنه يضحى من أجلها أول القصة كما يحاول يساعدها فى منتصف القصة ويتمنى لها السعادة والأمان فى النهاية

فياله من شخص مثالى ندر ما نجده هذه الأيام

قصة جميلة وأسلوب ممتع

تقبل تحياتى


06 مارس 2010, 9:05 pm
الملف الشخصى Yahoo
أكاديمى جديد
أكاديمى جديد

الصورة الشخصية للعضو

مشاركات:
3
مكان:
الشرقية
الإسم الحقيقى:
وليد نصار
الحكمة المفضلة:
" ليس من الصعب أن تضحى من أجل إنسان , ولكن الصعب هو أن تجد إنسان يستحق ان تضحى من أجله "
مشاركة Re: تحت المظلة


د/ أسماء بجد انا مش عارف أقول إيه بس تعليق حضرتك يمكن ورانى حاجات جديدة ف القصة مكنتش شايفها حتى وهى ال3 مراحل اللى مر بيهم البطل وبجد انا شرف كبير ليا إن قدرت أشارك بعملى هنا ف الأكاديمى وشرف أكبر إنه عجب سيادتكم فتحياتى وشكراً جزيلاً


07 مارس 2010, 12:14 am
الملف الشخصى
عرض المشاركات السابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
الرد على الموضوع   [ 5 مشاركة ] 



المتواجدون الأن

الأعضاء المتصفحون لهذا القسم لا يوجد أعضاء متصلين و 7 زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا القسم
لا تستطيع كتابة ردود في هذا القسم
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا القسم
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا القسم
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا القسم

البحث عن:
الإنتقال إلى:  

cron
Powered by phpBB © phpBB Group, Almsamim WYSIWYG
Style by ST Software for PTF.
Translated by http://EgyptWrite.com

All Rights Reserved.
Copyright © 2008-2009 - EgyptWrite.com


cool hit counter